الرئيسية > غير مصنف > إليك ياسوريا الحبيبة

إليك ياسوريا الحبيبة

أبريل 20, 2011 أضف تعليق Go to comments

بسم الله الرحمن الرحيم
في ظل الأوضاع الراهنة التي تشهدها سوريا لم أستطيع أن أصمت .
رحمكم الله يا أبطال سوريا .
وأليكم هذه القصيدة البسيطة عن دمشق
سلام من صبا بردى أرّق … و دمع لا يُكَفكَف يا دمشقُ
و ذكرى عن خواطرها لقلبي … إليكِ تلفّتٌ أبدا و خفقُ
لحاها اللهُ أنباءً توالَت … على سمعِ الوليِّ بما يشقُّ
و قيلَ معالمُ التاريخِ دُكَّت … و قيلَ أصابها تلفٌ و حرقُ
دمُ الثوّار تعرفه فرنسا … و تعلم أنه نورٌ و حقُّ
نصحتُ و نحن مختلفون داراً … و لكن كلّنا في الهم شرقُ
وقفتم بين موتٍ أو حياةٍ … فإن رُمتم نعيم الدهر فاشقوا
و للأوطان في دم كل حرٍ … يدٌ سَلَفت و دينٌ مُستحّقُ
و لا يبني الممالك كالضحايا … و لا يُدني الحقوقَ و لا يُحِقُّ
و للحرية الحمراء بابٌ … بكلِ يدٍ مضرجةٍ يُدقُّ
جزاكم ذو الجلال بني دمشق … وعزُّ الشرق أوله دمشق

ومن نعم الله علينا أننا من أهل الشام فالأحاديث كثيرة في فضل الشام ومنه

صفوة الله من أرضه الشام ، و فيها صفوته من خلقه و عباده ، و ليدخلن الجنة من أمتي ثلة لا حساب عليهم و لا عذاب
الراوي: أبو أمامة الباهلي – خلاصة الدرجة: صحيح

اللهم أحفظ سوريا وأهله وأحفظ جميع المسلمين

التصنيفات :غير مصنف
  1. لا توجد تعليقات حتى الأن.
  1. No trackbacks yet.

شاركنا برأيك ,لكي نرقى بالمدونة,يمكنك أضافة تعليق عن طريق حسابك في Facebook

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: